طرح أحمال الكهرباء على طرابلس (موضوع متجدد)

هذه التدوينة متجددة طالما الكهرباء تقطع على العاصمة..

الموضوع يتطور والكثير من المعلومات يوميًا تتكشف، لذا فضلت جمعها كلها في تدوينة واحدة عوضًا عن عمل عدة تدوينات متفرقة وكل منها يحتوي بعض التفاصيل، سأقوم بتعديل التدوينة ونشرها كلما جد جديد، إستمر في القراءة لتعلم جديد الحالة الكهربائية في طرابلس المح، عفوًا المنكوبة.

أجد نفسي مضطرًا إلى العودة للتدوين عن إنقطاعات الكهرباء المتكررة والتي فاقت الحدود، إنه لأمر مخز أن تنقطع الكهرباء في عاصمة بلد مصدر للبترول (بل إنه مصدر رزقه الوحيد) بالعشر ساعات والإثني عشر ساعة في اليوم، ووصلت في بعض اﻷحياء إلى إنقطاع متصل دام لعدة أيام، تعود فيه الكهرباء لبضع دقائق ثم تنقطع مجددًا دون رحمة.

كنت قد دونت في نفس الوقت من العام الماضي تدوينات أفضل تسميتها بذر الرماد في العيون، طرحت فيها حلولًا لمشاكل الطاقة وكيفية تخفيض الإستهلاك، وفي تدوينة أخرى وضعت تفسيرًا لمشكلة اﻷحمال بالتفصيل الممل، سؤالي اﻷن الذي يطرح نفسه لماذا لا تنقطع الكهرباء في مدن غير مدينة طرابلس وضواحيها؟