خمسمائة كتاب

خمسمائة كتاب

 حسنًا، في حالة أن العنوان لم يكن واضحًا كفاية، لقد قرآت خمسمائة كتاب حتى اﻵن، ولقد عملت بجد كبير حتى أصل لهذه العلامة الفارقة لدي (والتي قد تبدو غير مهمة على الإطلاق للبعض، لكنها كذلك بالنسبة لي) وأعتقد أنه من الملائم أن أحتفل بذلك بتدوينة على مدونتي الشخصية.

بما أن الأوضاع الراهنة في بلادي الحبيبة لا تسمح بتحقيق أهداف فعلية، فقد قررت الانسحاب إلى عالم الكتب الهادئ والجميل والتمتع بتقاعد مبكر من الحياة قبل سن الثلاثين، أليس هذا رائعًا؟ يذكرني ذلك بطفولتي المبكرة حيث لم يكن لدي أي شيء لأفعله ولا تمتلك أسرتي المال لفعل أي شيء، دونت عن ذلك في تدوينة أولمبياد أتلانتا، لهذه البلاد طريقة غريبة في تكرار نفسها كما يبدو..

هل يجب على الأوضاع أن تتدخل في كل شيء؟ للأسف نعم!

نمو المجموعة

كيف تطورت مجموعتي من الكتب على موقع Good Reads من 200 كتاب مطلع هذه السنة إلى 500 كتاب قبل نهايتها؟ وقبل أن تسأل، لا! لم أقرأ 300 كتاب هذه السنة! (كنت قد غرّدت عن العلامات الفارقة المئوية على موقع التدوين المصغر تويتر، في حال أنك متابع جيد أو متلصص مراقب لي بصمت).