فقرة (الحيوانات الليبية) يمكن اعتبارها فرعًا من (الطيور الليبية). نفس مؤلف كتاب الطيور الليبية ألف كتاب الثدييات الليبية. وأفترض أنه يتبع نفس أسلوب جمع المادة العلمية، والتوثيق. مع أني لا أمتلك نسخة من الكتاب -حتى الآن-. لا أعد أن تكون فقرة مستمرة على المدونة على كل حال.

الشيهم (صيد الليل)

الشيهم المتوّج هو فصيلة من القوارض تستوطن إيطاليا، والشمال الإفريقي، وجنوب الصحراء الكبرى.
يعد الشيهم أحد أضخم القوارض في العالم، بطوله الذي يتجاوز الثمانين سنتيمترًا للذكر، ووزنه الذي قد يصل إلى 27 كيلو جرامًا.

يكسو جسد الشيهم عدد كبير من الأشواك الصلبة التي يستخدمها للدفاع عن نفسه. بعض الأشواك يهزها لتحدث صوت صلصلة شبيه بالأفعى المجلجلة. وإن لم ينفع ذلك فهو يتقهقر نحو عدوه بظهره المكسو بالشوك. هذه الأشواك شديدة الخطورة ويمكنها قتل أسد بالغ إن تمكنت منه! ربما هذا يفسر لماذا يدعوه الليبيون (صيد الليل)، أي أسد الليل.

خرافات حول الشيهم

الكثيرون يعتقدون أن أشواك الشيهم تطير من جسده عندما يتعرض للخطر، وهذا غير صحيح! لم يثبت على الإطلاق أن الشيهم يستطيع إطلاق الأشواك من جسده. الشيهم يمكنه نصب أشواكه ليبدو أكبر حجمها، وهز بعض الأشواك. وإن كانت الأشواك عندما تقع يمكنها أن تنبت مجددًا في موضع أخر من جسده. هذه الأشواك مثل أظافر، وشعر الإنسان. مبنية من مادة الكيراتين.

سلوك الشيهم

الشيهم حيوان ليلي يظهر وقت غروب الشمس وينشط حتى الفجر. حميته نباتية حيث يتغذى على الجذور، والخضروات، والأوراق. ويعتبره المزارعون آفة يجب مكافحتها. كما أن الشيهم يجمع العظام ويخزنها في الجحور التي يحفرها أو يحتلها. ويسافر مسافات طويلة في سبيل العثور على العظام!

الشيهم لص المقابر؟

يعرف عن الشيهم نبشه للقبور البشرية، ووجد في جحور الشيهم في إفريقيا عظام بشرية سرقها من المقابر! تلك العظام يكسرها بأسنانه الكبيرة ويمتص منها نخاع العظم الذي يستعمله لتقوية أسنانه.

هذه المعلومة بالذات أثارت انتباهي، لأن شوكة الشيهم التي عثرت عليها في أخدود مجاور للطريق، كانت بالقرب من المقبرة..

خلال النهار يكمن الشيهم في الجحور التي حفرها، ويجعل ظهره لمدخل الجحر. حتى يرتطم بها من يحاول صيده. كما أنه يحفر أنفاقًا طويلة وكبيرة.

الشيهم في ليبيا مهدد بالانقراض

صيد الليل حيوان مهدد بالانقراض في ليبيا، وذلك بسبب لحمه .. نعم، هناك من يصطاد صيد الليل لأكله! بل إن هناك جدلًا حول جواز التهام لحمه من عدمه. لن أدخل في هذه المسألة.

مقتفو الأثر يعرفون الشيهم من أثره، الذي يشبهونه بخطوة الطفل الرضيع.

توجد جهود محلية لحماية هذا الحيوان من الانقراض، لكن هذه الجهود تصطدم بالصيادين ونهمهم. رأيت صورًا لصيد الليل مذبوحا، ومسلوخًا! لكنني لن أنشر هذه الصور لبشاعتها.

ربما يغير الصيادون رأيهم إن عرفوا أن صيد الليل قارض ينبش مقابر البشر ليلًا ويأكل عظامهم ..

في الختام

هل سبق لك رؤية الشيهم على الطبيعة؟ هل سبق لك أكل لحمه؟ ما هي أغرب معلومة قرأتها حول هذا الحيوان؟
شاركني بذلك في قسم التعليقات.

مصادر:

الشيهم من ويكيبيديا الموسوعة الحرة.

فيديو يتحدث عن عادات وطبائع الشيهم الإفريقي المتوج.

error: Content is protected !!