(Last Updated On: 2021-07-21)

في مثل هذا اليوم منذ عشر سنوات قمت بتصميم النسخة الأولى من لعبة زنقا مان ..

الوقت يمر بسرعة، أليس كذلك؟

هذه التدوينة ليست لتقييم اللعبة من جديد. فلم ألمس الكود منذ سنوات عدة! لقد عبثت به عدة مرات الصيف الماضي وقمت بعمل بعض التعديلات والتحسينات. لكنني لم أنشرها.

هذه اللعبة فعل. بل هي رد فعل!

التصميم مقاومة، والإبداع مقاومة، والتطوير ثورة.

ردة فعل مهما كانت صغيرة أو بسيطة. تتجلى روعتها في بساطتها وتفردها.

لا زلت من حين لأخر أعبث ببرامج تصميم الألعاب. تخطر ببالي فكرة لكنها لا تتحول لشيء ملموس. ضيق الوقت وكثرة المشاغل تقتل فينا الهوايات والاهتمامات.

لكن هذا لن يمنعني من توثيق إنجازي الصغير ..

كل عام وأنت بخير زنقا مان.

ملاحظة: تم تحميل هذه اللعبة منذ أكتوبر 2011 أكثر من 500 مرة. ليس سيئًا أليس كذلك؟


Muaad Elsharif

A blogger and entrepreneur from Tripoli Libya. مدون ورائد أعمال من طرابلس ليبيا