مرحبًا بك أيها القارئ العزيز في عدد آخر من حديث الأربعاء. فيه أناقش الكثير من الأخبار والأفكار. والقليل من هنا وهناك. فلنبدأ دون تأخير في هذا العدد.

عمل كثير على المدونة!

أنا متأكد أنك قرأت آخر تحديثين لي على هذه المدونة:

في أحدهم قمت بإصلاح روابط الصور التي تلفت عند حذف المتكررات.

والآخر عند إصلاح الوسوم وتقسيم العمل حسب اللغة.

أمضيت يوم السبت بطوله وأنا أعمل. أشعر أحيانا أن هذه المدونة هي عملي الثاني الذي لا أتقاضى منه راتبًا!

إنه عمل الحب.

الإطارات المستعملة

هذه إحدى المشاكل التي أبتلينا بها في السنوات الأخيرة. تتوفر بالسوق إطارات مستعملة تأتي من أوروبا بسعر يقل عن سعر الإطار الجديد بما يقارب الثلث. لكن هذه الإطارات تخفي جانبًا مظلما وهو عدم صلاحيتها للظروف المناخية لدينا. وأيضًا تسببها في عدد كبير من الحوادث المرورية.

هنا لا أدون من فوق برج عاجي. بل أنا نفسي أشتري هذه الإطارات لضيق ذات اليد ..

هذه صورة لمستودع إطارات به آلاف الإطارات المستعملة متوفرة للبيع. التقطتها حديثًا.

ما هو الحل لهذه المشكلة؟

كيف تقتلين زوجك؟!

تم القبض على مؤلفة كتاب (كيف تقتلين زوجك؟!) بتهمة قتل زوجها من أجل قبض مبلغ التأمين على حياته. ولله في خلقه شؤون!

أنا فقط مستغرب من شيء واحد: هل شعر زوجها بالخطر مما تكتبه؟ أم أنه تجاهل ما تفعله بحجة أنه كلام نسوان؟!

زميل تم خداعه

التقيت مؤخرًا بأحد زملائي من المعهد العالي. كان هذا الزميل دائمًا ما يدعونا لترك النضال وانتقاد تصرفات الإدارة. ووضع الثقة في أساتذتنا الذين علمونا ..

تعاون هذا الزميل لبضعة سنوات معهم وبلغت ديونهم عليه عشرات الآلاف من الدينارات. ترك العمل معهم وكله حسرات على السنين التي ضيعها في خدمتهم.

ربما كان عليه قراءة أعداد الجيلاطينة بتمعن أكثر؟!

حل مبدع لتوليد الكهرباء

قامت ولاية بورتلاند الأمريكية بتركيب توربينات داخل أنابيب المياه تقوم بتوليد الكهرباء عندما تمر المياه داخلها! هذا التصميم البسيط والعبقري من المتوقع أن يوفر ما قيمته 2 مليون دولار خلال عشرين سنة من خلال إنتاج الطاقة المتجددة.

هل تعرف كم أنفقت شركة الكهرباء منذ عام 2011 وحتى الآن دون حل أزمة الكهرباء؟ مليارات دون عدد!!

هل تستخدم Utorrent?

إن كنت لا زلت تفعل ذلك، فأنصحك بمشاهدة هذا الفيديو ..

هل كل ملفات التورنت غير قانونية؟

بعض ملفات التورنت قانونية تمامًا بالمناسبة. بل أفضل تحميل بعض البرامج من خلاله لأنه يستأنف التحميل بعد انقطاعه.

مخبوزات تونسية

من حين لأخر أحب تذوق أصناف جديدة تأتي مستوردة من الشقيقة تونس. هذا المخبوز جيد لوجبة خفيفة من حين لآخر ..

وداعًا Atom

دونت عن هذا البرنامج كثيرًا وكنت متحمسًا له. رغم أداءه الثقيل وعلاقتي المضطربة به. الآن قرر Github إحالته للتقاعد نهاية هذا العام.

حتى لو قرر المجتمع دعمه بعد انتهاء الدعم الرسمي، لن يكون بجودة البرنامج المنافس VS Code. وسيطوى إلى عالم النسيان بعد ثمانية أعوام من التطوير.

كرم الضيافة العربي

علق الأستاذ عبد الله المهيري على عدد الأسبوع الماضي من حديث الأربعاء وذكر كرم الضيافة العربي، وبالأخص بعض القبائل البدوية في المملكة العربية السعودية، والتي من عاداتها ترك الضيف لوحده ليأكل دون مضايقة.

هذا الكرم غير مستغرب من الأشقاء في المملكة، وإن كنت لم أعثر على مصادر موثوقة لمثل هذه العادات والتقاليد.

حرق المخلفات عند انقطاع الكهرباء

تحدثت عن هذا في عدد الأسبوع الماضي كذلك، ليست فقط جارتنا (الحدأة) هي من يفعل ذلك. بل كثيرون غيرهم يفعلون هذه الممارسة القبيحة. بالأخص عندما تنقطع الكهرباء.

أحاول فهم هذه العادة (المجوسية) من كل المناظير: هل هي ردة فعل على القهر؟ لكن من يقطع الكهرباء لا يشم الرائحة!

هل هي طريقة للاحتجاج؟ يمكنك أن تحتج أمام مقر الشركة، وليس هنا حيث يمكنني شم مخلفاتك يا جاري العزيز!

مكتبة في كل منزل

هذه الصورة رأيتها في إحدى صفحات فيسبوك وتظهر مكتبة كانت شائعة في ليبيا في الثمانينات من القرن الماضي. كل من علق على المنشور أفاد أن مثل هذه المكتبة كانت موجودة في البيت، أو في بيت أحد الجيران، أو الأقارب!

هذه من وجهة نظري هي من تبعات الاشتراكية. عندما يكون هناك نوع واحد من الأثاث متاح للشراء، سيتوفر في كل بيت دون منافس ..

وبالطبع فقد كان في بيتنا واحدة منها، في الواقع إن قطعة منها لا تزال موجودة حتى اليوم!

في الختام

هذه كانت أحداث هذا الأسبوع من حديث الأربعاء. شكرًا لك على القراءة، وإلى اللقاء في عدد آخر قريبا بمشيئة الله.

error: Content is protected !!